لمحة تاريخية عن الجامعة الوطنية



شرعت الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا، النجم الصاعد في مجرة الجامعات الخاصة في سلطنة عمان، في بداية عملياتها التشغيلية في سبتمبر من العام 2018، بإستقبال أول دفعة من الطلاب الدارسين ببرنامج الدراسات التأسيسية، بعدما منحت وزارة التعليم العالي الإذن بإنشاء الجامعة من خلال دمج ثلاثة من الكليات المهنية التي تشتهر بالتميز في التعليم والبحث العلمي بسلطنة عمان:

  • كلية كالدونيان الهندسية (CCE).
  • كلية عمان الطبية (OMC).
  • قسم الصيدلة (بكلية عمان الطبية).

بدايةً، يطيب لمؤسسي الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا أن يعربوا عن خالص الشكر والتقدير لوزارة التعليم العالي ومجلس التعليم على قبول مقترحهم بإنشاء جامعة جديدة، تحقيقاً للأهداف المنشودة التي طالما حلموا بها.

يعتبر إطلاق الجامعة الجديدة بمثابة علامة بارزة تجسد الالتزام الاجتماعي لكل من الشيخ/ سالم بن سعيد بن حمد ال فنة العريمي، والدكتور/ بي محمد علي، وعائلة - المغفور له بإذن الله - الراحل/ محمد بن راشد ال فنة العريمي، الذين قاموا بتأسيس الكليات الثلاث المكونة للجامعة الوطنية، إلتزاماً منهم تجاه الإسهام في نهضة عمان، إنطلاقاً من الحس الوطني العالي مشتركين في وجهة نظر واحدة، هي المشاركة في تنمية الموارد البشرية في السلطنة، مدفوعين بالقيم الاجتماعية وعلى أهبة الإستعداد لتقبل المخاطر والتحديات التي ينطوي عليها خوض غمار مثل هذه المشاريع باهظة التكلفة والحافلة بالتحديات الهائلة، وتلبيةً للدعوة السامية التي أطلقها صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم في العام 1996، معلناً بذلك عن بداية حقبة جديدة في التعليم العالي بسلطنة عمان من خلال إفساح المجال للمبادرات الخاصة إلى قطاع التعليم العالي.

تأسست كلية كالدونيان الهندسية في العام 1996 كأول كلية هندسية خاصة في سلطنة عمان، بالشراكة الأكاديمية مع جامعة غلاسكو كالدونيان (GCU)، وهي من المؤسسات المرموقة في اسكتلندا بالمملكة المتحدة. وهي أول كلية هندسية في عمان معتمدة بالكامل من قبل الهيئة العمانية للاعتماد الأكاديمي (OAAA) في أبريل 2018. تجري الكلية عملياتها التشغيلية من خلال حرمين جامعيين في كل من منطقتي الحيل ومرتفعات المطار، ويدرس بها أكثر من 3000 طالبا وطالبة، وتخرج منها أكثر من 6000 من حملة مؤهلات البكالوريوس والدبلوم بالإضافة إلى 200 من طلبة الدراسات العليا.

تأسست كلية عمان الطبية في العام 2001، الكلية الطبية الخاصة الوحيدة في سلطنة عمان، بالشراكة الأكاديمية مع جامعة جامعة ويست فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية. وقد قام ذات المؤسسين في وقت لاحق من العام 2003، بتأسيس قسم الصيدلة بكلية عمان الطبية، وهو الأول من نوعه في سلطنة عمان.

تجري العمليات التشغيلية لكلية عمان الطبية من خلال حرمين جامعيين في كل من ولاية صحار بمحافظة شمال الباطنة وولاية بوشر بمحافظة مسقط. ويدرس بها 1273 طالباً وطالبة في تخصصات الطب والصيدلة. وقد تخرج من كلية عمان الطبية حتى الآن، أكثر من 654 طبيباً و515 صيدلانياً. أغلب خريجي كلية عمان الطبية يعملون في قطاع الرعاية الصحية في سلطنة عمان في حين أن البقية يواصلون دراساتهم العليا أو غادروا إلى بلدانهم الأصلية.

وتفاخر كل من كلية كالدونيان الهندسية وكلية عمان الطبية باستقطاب العديد من الطلاب الدوليين من نحو أكثر من (33) دولة مختلفة.

يهدف مؤسسو الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا لأن تصبح الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا إحدى الجامعات المعترف بها دولياً، وأن تكون متميزة في التعليم والبحث العلمي، وتقودها القيم الاجتماعية، وستسعى إلى تنفيذ رسالتها المتمثلة في تحويل الطلاب إلى خريجين عالميين يسعون لاكتساب المعارف وتطبيقها للارتقاء بالمجتمع. حيث يؤمن المؤسسين إيماناً راسخاً بأن الجامعة الوطنية تستهدف الوصول إلى آفاق جديدة من التميز في العلوم والتكنولوجيا، وأن ينظر إليها باعتبارها رمزاً للتعليم العالي والبحث العلمي في السلطنة.

الشيخ/ سالم بن سعيد بن حمد ال فنة العريمي هو رئيس مجلس إدارة الجامعة الوطنية. ويتولى إدارة الجامعة المجلس التنفيذي للجامعة برئاسة الدكتور/ بي محمد علي. ويتشكل مجلس الأمناء وهو أعلى هيئة استشارية تنفيذية للجامعة وفقا للمبادئ التوجيهية الصادرة عن وزارة التعليم العالي. ويتمتع مجلس الأمناء بعضوية شخصيات بارزة ذات سمعة دولية عالية من مجالات الطب والهندسة والتعليم، كما يضم مجلس الأمناء أعضاء مرشحين من وزارة التعليم العالي والجامعات الشريكة الدولية. ويقع المقر الرئيسي للجامعة الوطنية في بوشر بمحافظة مسقط.

تتمتع الجامعة الوطنية بروابط أكاديمية متينة مع جامعات مرموقة في كل من المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية، مثل جامعة غلاسكو كالدونيان، اسكتلندا، بالمملكة المتحدة، وجامعة ساوث كارولينا وجامعة وست فرجينيا بالولايات المتحدة الأمريكية. وقد قام مؤخرا فريق على مستوى عالٍ من الجامعة الوطنية بزيارة لجامعة ستانفورد، وجامعة كاليفورنيا، وبيركلي ووادي السيليكون في الولايات المتحدة الأمريكية للوقوف على الفرص الجديدة، وإقامة علاقات مع الجامعات والمؤسسات المشهورة الأخرى، وبدء طرح برامج أكاديمية جديدة ذات صلة وثيقة باقتصاديات السلطنة والاحتياجات الاجتماعية الناشئة.

 


Copyright © 2019 National University of Science & Technology All Rights Reserved
This in-house developed website is powered by NU MIS.